Untitled

9
أغسطس
2019
اكتشاف حقيقة حضارة المايا
نشر منذ 2 اسابيع - عدد المشاهدات : 441
f711c560145b50eb3018aa8429b2745e5867.jpeg






توصل علماء جامعتي بيركلي وتولين الأمريكيتين إلى استنتاج مفاده، أن قبائل المايا كانت أكثر عدوانية وتعطشا للدماء، مما كان يعتقد سابقا. فخلال المعارك كانت تحرق مدنا كاملة بسكانها.

يفيد موقع Phys.org بأن الباحثين اكتشفوا طبقة سميكة من الخشب المتفحم يعود تاريخها إلى عام 697 ميلادي، لا تشبه رماد الحرائق الطبيعية. وفقا لعلماء الآثار، هذه الطبقة تكونت نتيجة الهجوم على مدينة فيتانو لقبائل المايا، استخدمت خلاله سياسة الأرض المحروقة، حيث تم إضرام النيران في الأراضي الخصبة والموارد الأخرى ما تسبب بإلحاق أضرار بالغة بسكان المدينة.

ويفترض بأنه خلال قمة ازدهار حضارة المايا قبل 1500 سنة، كانت العمليات الحربية تجري فقط بين سلالات المايا المتنافسة فيما بينها، بهدف الحصول على فدية مقابل الإفراج عن أفراد العائلة الملكية الحاكمة.

إن نضوب الموارد واستمرار الجفاف في المراحل الأخيرة من ازدهار حضارة سكان أمريكا الأصليين، أدى إلى نشوب حروب أكثر شراسة وانهيار المجتمعات في سهول المايا عام 1000 ميلادي.

وفقا للعلماء، يشهد هذا الاكتشاف، على أن قبائل المايا كانت تخوض الحروب على مدى 650 سنة، وكان السكان المدنيون هم أكثر المتضررين منها . انتهى س2



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا في تويتر
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 481

أخبار