Untitled

11
أغسطس
2019
الأمم المتحدة ترحب بمقترح قبرصي تركي لإدارة موارد الطاقة في الجزيرة
نشر منذ 2 اسابيع - عدد المشاهدات : 371
377ac2fcc95137f025ff64ced6409d902131.jpeg






رحب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بمقترح لرئيس جمهورية شمال قبرص التركية، مصطفى آقينجي، بشأن إدارة موارد الطاقة في المياه الإقليمية لجزيرة قبرص.

وأضاف غوتيريش في رسالة بعثها إلى آقينجي، بأنه يولي اهتماما كبيرا للمقترح الذي تقدم به رئيس جمهورية شمال قبرص التركية للجانب القبرصي الجنوبي، بشأن إدارة موارد الطاقة في المياه الإقليمية للجزيرة.

وأشار الأمين العام للأمم المتحدة في الرسالة التي نشرها موقع رئاسة الجمهورية في قبرص التركية، إلى أن جميع الجهود المبذولة للحد من التوترات تعتبر محل ترحيب من قبل الأمم المتحدة.

ولفت إلى المخاوف التي أشار إليها آقينجي بشأن التوتر المتصاعد على خلفية موارد الطاقة في المياه الإقليمية للجزيرة، مؤكدا أن حل هذه المشكلة سوف يشكل حافزا قويا للتوصل إلى حل دائم في قبرص.

وفي 13 تموز الماضي، تقدم مصطفى آقينجي، بمقترح للجانب القبرصي الجنوبي عبر الممثلية الخاصة للأمم المتحدة في قبرص، لإنشاء لجنة مشتركة معنية بالمواد الهيدروكربونية، ويهدف المقترح الذي رفضه الجانب القبرصي الجنوبي، إلى تحويل قضية موارد الطاقة في الجزيرة من مصدر للتوتر والصراع إلى مجال للتعاون المثمر.

ويتضمن الاقتراح الذي تقدم به آقينجي، إنشاء لجنة مشتركة خاضعة لإشراف الأمم المتحدة، تضم عددا متساويا من الأعضاء من الجانبين القبرصيين (الجنوبي والشمالي)، بالإضافة إلى وجود أعضاء من الاتحاد الأوروبي يحملون صفة مراقب.

كما يتضمن المقترح الذي يحدد هيكل وأهداف وطريقة عمل اللجنة المشتركة، تفاصيل حول كيفية الاستفادة من موارد الطاقة المكتشفة في الجزيرة ومياهها الإقليمية.



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا في تويتر
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 481

أخبار