Untitled

11
أغسطس
2019
الجواهري: شرط اكسون موبيل لعقد محطة المعالجة نحا منحى سياسيا
نشر منذ 1 اسابيع - عدد المشاهدات : 252
dd236a8ce484db945f95ad5c9e8c577b5589.jpeg






اكد الخبير النفطي حمزة الجواهري , الاحد, ان عقد محطة معالجة ومد انابيب الى البحر لتوفير الماء المعالج الخاص بآبار نفط الجنوب نحا منحى سياسيا وذلك لشرط قدمته الشركة الامريكية يتعلق بالمشاركة وهذا مخالف للدستور, كاشفا عن توصل وزارة النفط وشركة هونداي الى صيغة عقد لانشاء محطة المعالجة بقيمة مليارين ونصف دولار.

وقال الجواهري  إن “مشروع مد انابيب الى البحر لتزويد حقول النفط في الجنوب وانشاء محطة لمعالجة المياه المزمع عقده مع شركة اكسون موبيل الامريكية تلكأ بسبب خروج ملاكات الشركة الى دولة الامارات اثر الاحداث الامنية في البصرة” , مبينا ان “الوزارة كلفت شركتي “بي بي” و”اي مي” بشراء معدات المشروع الذي تبلغ قيمته 400 مليون دولار لحساب الشركة الامريكية وذلك للاسراع بتنفيذ المشروع”.

واضاف ان “الوزارة توصلت مع شركة هونداي الى صيغة عقد قيمة مليارين ونصف دولار لانشاء محطة المعالجة الى ضخ مياه البحر للآبار ليضاف الى عقدي شركة بي بي واي مي وايضا لحساب الشركة الامريكية”.

واشار الجواهري الى ان “شركة اكسون موبيل قد اضاف شرط على العقد ليكون عقد مشاركة ولذلك قد نحا العقد منحى سياسيا لكون الشرط مخالف للدستور”. انتهى س2



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا في تويتر
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 481

أخبار